تصميم مذهل حصلت عليه سيارة مرسيدس بنز المستقبلية

سنخبركم متابعينا الأعزاء ضمن هذا الخبر عن أول سيارات مرسيدس بنز المستقبلية والتي ظهرت خلال العام الحالي 2020 وهي سيارة مرسيدس فيجن افاتر ، فقد أطلقت هذه السيارة الاختبارية الجديدة في مدينة لاس فيغاس الأمريكية ضمن فعاليات معرض الالكترونيات الاستهلاكية CES.

شاهدوا الفيديو التابع لهذا الخبر

السيارة الألمانية الجديدة  تحمل إسم مرسيدس فيجن افاتر – Mercedes Vision AVTR الإختبارية كما أنها تتميز بتصميم خارجي فضائي مميز مناسب جداً بسيارة اختبارية غير مخصصة للإنتاج التجاري، كما أنها تمهد الطريق لتصاميم طرازات جديدة ومتنوعة من مرسيدس .

صور مرسيدس فيجن افاتر

جاءت هذه السيارة المستقبلية الاختبارية من شركة مرسيدس الألمانية نتيجة تعاون مشترك جمعها مع استوديو فيلم افاتار – Avatar ، فجاءت سيارة مرسيدس فيجن افاتر نتيجة دمج شكل السيارات في المستقبل مع التركيز على الطبيعة وعلاقة الإنسان معها التي هدف اليها فيلم افاتار الذي حدثت مجرياته الخيالية على كوكب باندورا الذي يتصف بطبيعته الفضائية الخلابة  والتي تتناسب مع سكانه .

اقراء أيضاً …. تقنية جديدة من مرسيدس داخل سياراتها

أما بالنسبة للتصميم الخارجي لسيارة مرسيدس افاتر الاختبارية فهو تصميم جريء ومدهش جداً ومختلف عن هوية السيارات الحالية، كما أنه يمتلك هيكل خارجي منتفخ  بلونه الرصاصي الرائع كما أنه يحتوي على أضواء ليزرية زرقاء اللون منتشره بكل مكان حتى أنها وصلت إلى جنوط السيارة الضخمة والمنتفخة ذات التصميم الغريب ، أما من الخلف فقد حصلت أجدد سيارات مرسيدس بنز المستقبلية على 33 جناح خلفي صغير تقوم بالفتح و الإغلاق وكأن السيارة تتنفس مثل كائنات كوكب باندورا في فيلم افاتار مما يوفر كمية كبيرة من الديناميكية الهوائية ولكن   بنفس الوقت يلغي وجود زجاج خلفي في السيارة.

داخلية مرسيدس فيجن افاتر

كما أن السيارة مستقبلية فمن المؤكد بأنها تخلت عن وجود المرآيا الجانبية وحصلت على أبواب جانبية زجاجية تجعلك تشاهد من يجلس داخل السيارة .

أما داخلية سيارة AVTR فهي تتصف بالبساطة فقد تخلت عن الأزرار و المقود فيتم قيادتها بواسة قرص مستقبلي موجود على الكونسول الوسطي بجانب اليد اليمنى للسائق ، وهي تأتي مع 4 مقاعد للركاب .

جنط مرسيدس فيجن افاتر

شاهدوا أيضاً …. اجمل سيارة في العالم تتحدى اصعب الطرق

تعتمد هذه السيارة الألمانية المدهشة على الطاقة الكهربائية المستمدة من بطاريات 110 كيلوواط تم بنائها بالإعتماد على خلايا عضوية مصنوعة من مادة الجرافين لتبتعد عن  المواد غالية الثمن و المواد السامة والنادرة في صنع بطاريات هذه السيارة الكهربائية ، وبلاضافة إلى ذلك كله فإن عملية تدوير هذه البطاريات بالكامل متاحة ، كما توفر هذه البطاريات قوة إجمالية يبلغ قدرها 470 حصان ، وتتم عملية شحن بطاريات هذه السيارة خلال 15 دقيقة فقط لتمكن مرسيدس AVTR من قطع مسافة تصل إلى 700 متر بالشحنة الكهربائية الواحدة .