تجسيد عصري لإرث عريق مازيراتي تطلق سلسلة رويال الخاصة

قد يتمثّل الجمال في قطعة مجوهرات أو لوحة فنية أو منظر طبيعي خلافاً للأناقة التي لا تنحصر فقط في المظهر، وإنما قد تتجلى في حركة ما أو تعبير أو حتى محادثة. باختصار، الأناقة هي جمال الحركة، وما من سيارة تتحرك بأناقة أكثر من مازيراتي – Maserati التي تجسد التعبير الأمثل عن الجمال الديناميكي.

شاهدوا أيضاً …. تجربة اقوى نسخة من مازيراتي ليفانتي في ايطاليا

تميزت مازيراتي رويال على مر تاريخها بابتكار طرازات فريدة وسلاسل حصرية؛ ومن بينها نسخة “رويال” 1986 من الجيل الثالث لطراز “كواتروبورتي”، وهي سيارة أعيد تصميمها باللونين الأخضر والأزرق مع مقصورة داخلية محسّنة، ومقاعد جلدية ناعمة، وتطعيمات خشبية واسعة في لوحة العدادات وأغطية الأبواب. وتمتعت “كواتروبورتي رويال” بمحرك قوي ثماني الأسطوانات سعة 4,9 ليتر يمدها بقوة 300 حصان، واقتصر إنتاجها على 51 سيارة فقط.

واليوم، تستحضر “مازيراتي” إرثها العريق عبر إطلاق سلسلة خاصة تحمل الاسم نفسه عبر جميع الطرازات المزودة بمحرك سداسي الاسطوانات ضمن تشكيلة “مازيراتي” الحالية: حيث سيتم إنتاج 100 سيارة “كواتروبورتي” و”ليفانتي” و”جيبلي” من سلسلة “رويال” مع محركات البنزين سداسية الاسطوانات بقوة 350 و430 حصاناً وسعة 3 ليتر.

وتزدان سلسلة رويال الجديدة بلونين فريدين هما الأزرق الملكي (Blu Royale) والأخضر الملكي (Verde Royale). واستكمالاً لمظهرها الخارجي الأنيق، تم تزويد “ليفانتي رويال” بجنوط “أنتيو” قياس 21 بوصة باللون الفحمي اللمّاع، وجنوط “تيتانيوم” باللون نفسه في سيارات “جيبلي” و”كواتروبورتي”؛ وجميعها مصممة خصيصاً لهذه السلسلة، وتترافق مع ضواغط مكابح فضية اللون.

تصميم داخلية مازيراتي رويال

وتتوفر تصميمات “رويال” الداخلية – والتي تستند إلى تشطيبات “جران لوسو” – بنسيج الجلد “زينيا بيلي تيسوتا” بني اللون، أو جلد “بينو فيوري” باللونين الأسود / البني. ويعتبر “زينيا بيلي تيسوتا” نسيجاً جلدياً مصنّع خصيصاً من أجل مقصورات “مازيراتي”. وبما أنه جاء وليد امتزاج رائع بين التقاليد الإيطالية العريقة والتكنولوجيا العصرية المبتكرة، فقد تم تصميمه ببراعة كبيرة عبر استخدام شرائط رفيعة من جلد النابا لابتكار نسيج فائق الفخامة يمتاز بخفة الوزن والنعومة والمتانة في آن معاً.

وتساهم الإضافات البرّاقة (مثل الشبكة المعدنية في “ليفانتي”، وخشب الأبنوس في “جيبلي”، وتشطيبات البيانو الأسود في “كواتروبورتي”) واللوحة التعريفية التي تحمل عبارة One of 100 (للدلالة على أن السيارة هي واحدة من 100 سيارة حصرية فقط) المزيد من الجمال على المقصورة الداخلية التي تضم كذلك نظام الصوت المتطور “باور أند ويلكنز”، وفتحة سقف كهربائية، وزجاج قاتم لضمان الخصوصية.

وتمتاز سلسلة “رويال” الخاصة بطيف واسع من التجهيزات مع توفير حزم “الطقس البارد” و”بريميوم” و”مساعدة السائق” كمزايا قياسية. وسواءً كان السائق يتجول في شوارع المدينة أو يقود سيارته في جولة طويلة عبر الطبيعة، ستمنحه “مازيراتي” أعلى مستويات الأداء والفخامة والسلامة على الطرقات. وتنطوي سيارات “ليفانتي” و”كواتروبروتي” و”جيبلي” من سلسلة “رويال” على مجموعة شاملة من أنظمة مساعدة السائق المتطورة لضمان الاستجابة لجميع مخاطر الطريق المحتملة وتعزيز راحة وسلامة السائق والركاب.

اقراء أيضاً …. شركة مازيراتي تتفوق في عالم الزوارق بعد السيارات

وكباقي سيارات “مازيراتي”، تضم سلسلة “رويال” الخاصة وحدة شاشة مازيراتي للتحكم باللمس ((MTC+، وهي نظام شاشة لمس سهل الاستخدام بقياس 8,4 انش يتوسط لوحة العدادات. وتتحكم هذه الوحدة بجميع وظائف السيارة الرئيسية بما في ذلك تدفئة المقعد الأمامي، والتهوئة، وتدفئة عجلة القيادة، وتشغيل الستارة الشمسية الخلفية – إن وجدت. كما تعرض الشاشة صور كاميرا الرجوع إلى الخلف مع إرشادات لسهولة الاستخدام.

ويتيح هذا النظام المتطور كذلك وظائف الاتصال مع برنامجيApple CarPlay® وAndroid Auto®. أما بالنسبة لمستخدمي “آيفون”، فيعمل نظام “Siri” من “آبل” كمساعد شخصي يتيح لهم تنفيذ المهام باستخدام الأوامر الصوتية. ويمكن عبر أوامر اللغة المحكية القيام بمكالمة أو تشغيل الموسيقى أو استخدام الرسائل أو وظائف التذكير أو إرسال بريد إلكتروني أو تصفح الإنترنت وغيرها.

ومع بدء طرح الدفعة الأولى من هذه السيارات بحلول مارس 2020، تم فتح باب التقدم بطلب شرائها علماً أنها إصدار حصري يقتصر على 100 سيارة فقط. وتبدأ أسعار سلسلة “رويال” من 419,000 درهم  لسيارة “جيبلي”، 459,000 درهم لسيارة “ليفانتي”، و519,000 درهم  لسيارة “كواتروبورتيه”.