نصائح عندالشعور بالتعب اثناء القيادة

يحذر الخبراء من قيادة السيارة عند الشعور بالتعب والإنهاك؛ نظراً لأن هذا الموقف ينطوي على خطورة مشابهة للأخطار التي قد تنجم في حالة تناول مشروبات كحولية قبل قيادة السيارة. ويعلل خبراء نادي السيارات (ADAC) بمدينة ميونيخ جنوبي ألمانيا ذلك بحدوث تراجع شديد في القدرة على التركيز والاستجابة.

وبالإضافة إلى ذلك، يميل الأشخاص الذين يعانون من الإجهاد والتعب إلى المبالغة في تقدير أنفسهم، وهو ما يحدث أيضاً عند تناول المشروبات الكحولية. ويؤكد الخبراء الألمان تدهور القدرة على الأداء بعد مرور 17 ساعة بدون نوم لتصبح مشابهة لحالة الشخص الذي يعاني من وجود نسبة كحول في الدم تبلغ 0.5 في الألف.

كما أوضحت الدراسة التي أجراها نادي السيارات الألماني تحت إشراف رولاند بوب، الباحث المتخصص في أبحاث النوم بمدينة ريغنسبورغ، أن مرور 24 ساعة على الشخص بدون نوم تعادل نسبة كحول في الدم تبلغ 1 في الألف تقريباً.

وينصح الخبراء بقيادة السيارة بعد أخذ قسط كاف من النوم، وتجنب الاستيقاط بعد عدد ساعات قليل من النوم من أجل الانطلاق في رحلات العطلات والإجازات. ويشدد نادي السيارات الألماني على أن غفوة السائق لمدة ثانيتين فقط عند السير بسرعة 100 كلم/ساعة، تُشكل خطورة بالغة لأنه يقطع في هذه البرهة مسافة 60 متراً بدون أي سيطرة أو تحكم في السيارة.

ومن ضمن العلامات والمؤشرات التي قد تدل على تعرض السائق لمثل هذه الغفوات الخطيرة، وجود حرقان في العين وثقل في الجفون وكثرة التثاؤب وأحلام اليقظة والشعور باعتلال الحالة المزاجية. بالإضافة إلى أن الأشخاص الذين يعانون من التعب والإرهاق قد يشعرون فجأة بأن الطريق يضيق بهم، أو يغفلون لافتات الطريق والعلامات المرورية ولا ينتبهون إلى مخارج الطرق السريعة.

وفي حالة ظهور مثل هذه العلامات يتعين على السائق التوقف في أقرب مكان لصف السيارات للانتظار وأخذ فترة راحة والنوم في السيارة لمدة 20 دقيقة. ومن الأفضل أن يتم استبدال السائق قبل مواصلة الرحلة إذا كان ذلك ممكناً.