ماكلارين 650 إس جي تي 3 تحقق أول انتصار في آسيا

يتابع طراز ماكلارين 650 إس جي تي 3 انطلاقته القوية خلال هذا الموسم مع تحقيق إنجاز جديد، تمثل بفوز صريح لفريق “إف إف إف ريسينغ من إيه سي إم”، أحد زبائن ماكلارين، في بطولة جي تي آسيا. وقد تمكن سائق الفورمولا 1 السابق الإيطالي فيتانتونيو لويزي، مع السائق الياباني هيروشي هاماغوتشي، من تحقيق الفوز على حلبة أوكاياما اليابانية. ويعد هذا الانجاز الأول بالنسبة لسيارة ماكلارين 650 إس جي تي 3 في آسيا، والرقم 11 بالنسبة للشركة المصنعة للسيارات خلال هذا الموسم.

وكان فريق “إف إف إف ريسنيغ من إيه سي إم” قد حقق فوزه الأول خلال بطولة جي تي آسيا لهذا الموسم، بالاعتماد على ثلاثة نماذج من سيارة 650 إس جي تي 3. ويضم الفريق إلى جانب السائقين لويزي وهاماغوتشي كل من سونغ يانغ (الصين) وآندريا كالداريلي (إيطاليا)، وجيانغ زين (الصين) وماكس وايزر (إيطاليا).

وكان فريق “إف إف إف ريسينغ من إيه سي إم” قد قدم أداءً قوياً خلال مرحلة التجارب في السباق الذي أقيم في عطلة الأسبوع، وذلك قبل انطلاق لويزي وهاماغوتشي في الحلبة وتحقيق الصدارة. أما السباق الثاني خلال عطلة الأسبوع فقد شهد منافسة قوية، وتمكنت خلاله سيارات الفريق الثلاثة من تحقيق مركزين ضمن العشرة الأوائل، بالإضافة إلى تحقيق أفضل دورة خلال السباق.

وفي تصريح له قال أندرو كيركالدي، مدير عام ماكلارين جي تي: “لقد حقق طراز 650 إس جي تي 3 انطلاقة قوية خلال أول موسم له في البطولات المقامة في أوروبا وأمريكا الشمالية، وبالتأكيد فإن تحقيق الإنتصار في آسيا يمثل نتيجة مذهلة إضافية. إنه إنجاز مميز ورائع بالنسبة للفريق الذي تم تأسيسه حديثاً في مواجهة منافسين أقوياء على خط الانطلاق خلال الجولة الثالثة من البطولة. وبهذه المناسبة نهنئ أعضاء فريق “إف إف إف ريسينغ من إي سي إم”، وكلنا أمل أن يكون هذا الانتصار مقدمة لمزيد من الإنجازات”.