أستون مارتن تكشف النقاب عن إصدار خاص من دراجة ستورك

أعلنت شركة ’أستون مارتن‘ عن تعاونها مع شركة ’ستورك‘ الألمانية الشهيرة في مجال تصنيع الدراجات الهوائية لإنتاج مجموعة محدودة من دراجاتها الهوائية لتحمل توقيع العلامة البريطانية الشهيرة. وسيتم صنع 107 نسخ فقط من إصدار’أستون مارتن‘ المحدود من دراجة ’فاسيناريو.3‘. ويأتي كل من هيكل الدراجة والشوكة ثمرة أحدث التطورات في مجال تقنيات ألياف الكربون والديناميكا الهوائية، كما تتميز جميع مكونات الدراجة بجودتها العالية، الأمر الذي يعني أن هذا الإصدار الخاص من ’أستون مارتن‘ يمثل ذروة التطور في عالم الدراجات الهوائية اليوم.

وولد هذا المشروع في أعقاب تعاون ماركوس ستورك، المؤسس اللامع والرئيس الابداعي لشركة ’ستورك‘ المتخصصة في مجال الدراجات الهوائية، مع شركة ’أستون مارتن‘ على مشروع مجموعة سيارات ’فانكويش وان أوف سيفن‘. ونظراً للعلامة التي يمتلك عدّة سيارات من طرازاتها، عمل ستورك مع ’خدمة Q من أستون مارتن‘ – ذراع التخصيص التابع للشركة – لتطوير مجموعة من سبع سيارات رياضية خاصة تركز على ألياف الكربون وسبل توظيفها في السيارة.

وخلال تلك العملية، التقى ستورك بالسيد ماريك ريتشمان، مدير قسم الابتكار والتصميم لدى ’أستون مارتن‘، وقررا استكشاف آفاق إطلاق مشروع مشترك في مجال الدراجات الهوائية. وقال ريتشمان: “لقد كان واضحاً منذ البداية كيف يمكن أن تجتمع قيم التصميم والهندسة والشغف الخاصة بكلتا العلامتين. ونتيجة مزج الأفكار الخلّاقة، توصلناإلى دراجة هوائية جميلة تعكس العديد من الجوانب الفنية وروح التميز الخاصة بعلامة ’أستون مارتن‘”.

وتمثلت النتيجة النهائية للمشروع بإصدار ’أستون مارتن‘ الخاص لدراجة ’ستورك فاسيناريو.3‘، والتي نجحت باجتياز العديد من الاختبارات وحصلت على العديد من الجوائز في مجال التصميم. ومع هيكل بوزن 770 جراماً فقط، جنباً إلى جنب مع طيف من العناصر خفيفة الوزن التي تنتجها شركات من أمثال ’تي إتش إم‘ و’زيب‘، يبلغ وزن الدراجة الإجمالي 5.9 كيلوجرام فقط. وبالرغم من وزنها الخفيف، لا يمكن اعتبار الدراجة ضعيفةً بأي شكل من الأشكال، مع حرص شركة ’ستورك‘ على تجاوز كافة معايير الاختبار المتوقعة في القطاع من أجل إثبات متانة الهياكل التي تصنّعها.

ويأتي إصدار ’استون مارتن‘ من الدراجة مجهزاً بتكنولوجيا تبديل السرعات اللاسلكية SRAM. ولا تنحصر مزايا هذا الأمر بمنح الدراجة مظهراً جمالياً رائعاً وبعيداً عن التعقيد، إذ يعمل الذراعان الأيمن والأيسر تماماً كالمقابض الموجودة خلف عجلة قيادة السيارات الرياضية من ’استون مارتن‘ – الذراع الأيمن للانتقال إلى السرعة الأعلى والأيسر للانتقال إلى السرعة الأدنى.

وتولى قسم ’خدمة Q من أستون مارتن‘، الذي عادةً ما يقوم بتخصيص السيارات لتلبية متطلبات العملاء المحددة، مسؤولية مزج طلاء الدراجة المتقن والمميز للغاية الذي يحمل اسم ’أرجنتوم نيرو‘ (Argentum Nero) ويعتبر بمثابة نقلة نوعية من الطلاء الكلاسيكي الأخضر الذي تعتمده الشركة لسيارات السباق. ويتغير لون الدراجة بشكلٍ ساحر بين الرمادي اللامع والأخضر والفضي بحسب زاوية سقوط الضوء عليها. وستعتمد ’أستون مارتن‘ هذا اللون في سيارة مستقبلية سيتم تطويرها وفق تعاون بين شركتي ’ستورك‘ و’أستون مارتن‘.

وتحظى ألياف الكربون بأهمية قصوى في قطاع الدراجات الهوائية الحديثة كما هو الحال بالنسبة للسيارات الرياضية والخارقة. ولهذا السبب، تم تصميم دراجة ’فاسيناريو.3‘ باستخدام تكنولوجيا النانو كربون. ومن شأن استخدام الجسيمات النانوية في هياكل الراتنج المدعّمة بألياف الكربون أن يحسّن أداء الهياكل بالنسبة للكسر والتشقّق وتعزيز المرونة. ويؤدي هذا الأمر إلى تعزيز مستويات الراحة جنباً إلى جنب مع توفير مستويات سلامة أعلى بالنسبة لمكوّنات الدراجة.

وعلاوةً على ذلك، أولت شركة ’ستورك‘ اهتماماً خاصاً بنوع ألياف الكربون المستخدمة وكيفية وضعها ضمن أشكال الأنابيب البيضاوية. ويتمثّل الهدف من جميع هياكل الدراجات بأن تكون صلبةً عند الحاجة للمساعدة على نقل الطاقة، ولكن يتم تخفيف مستوى الصلابة هذا طمعاً بالحصول على مستويات أعلى من الراحة. ولعلّ المثال الأكثر وضوحاً على هذا الأمر يتمثل بعمود مقعد الدراجة ذو الجزء الخلفي المسطح، والذي ينطوي على مقطع عرضي مصمم لتعزيز المرونة وبالتالي مستوى تجاوب الدراجة. وصنعت العديد من المكونات الأخرى من أمثال مكابح ’تي إتش إم‘ وعجلات ’زيب‘ من ألياف الكربون.

وبقدر ما تسعى ’أستون مارتن‘ لتحسين خصائص الديناميكا الهوائية في سياراتها، تسعى شركة ’ستورك‘ للوصول إلى خصائص رائدة في مجال الديناميكا الهوائية في دراجاتها. ويمكن ملاحظة التشابهات بين سيارة ’دي بي 11‘ الجديدة ودراجة ’فاسيناريو.3‘ مع تميّز كليهما بتسهيل تدفق الهواء حول العجلات الأمامية. وحقّقت شركة ’ستورك‘ هذا الأمر من خلال التصميم المميز المفتوح والواسع لشوكة الدراجة، الأمر الذي يترك مساحةً أكبر بشكل ملحوظ حول العجلة الأمامية قياساً بالتصاميم التقليدية، وبالتالي تجنب الدوامات الهوائية المزعجة.

وتم كشف النقاب عن نموذج أولي للدراجة خلال فعالية ’رولور كلاسيك‘ (Rouleur Classic) الحصرية والمتخصصة بالدراجات الهوائية العام الماضي. وخلال الأشهر الـ 12 اللاحقة، تم إجراء بعض التغييرات على قطع كالقوس السفلي الذي أصبح أكثر صلابةً والمكابح التي استبدلت بالجيل الثاني من ملاقط ’فيبولا‘ التي تنتجها شركة ’تي إتش إم‘. وفي إشارة إلى الإطارات المستخدمة في بعض سيارات ’أستون مارتن‘، يأتي إصدار’أستون مارتن‘ المحدود من دراجة ’فاسيناريو.3‘ مجهزاً بإطارات ’بي زيرو فيلو‘ عالية الأداء التي أطلقتها شركة ’بيريللي‘ مؤخراً.

ويتم عرض نسخة الإنتاج النهائي المذهلة من الدراجة للمرة الأولى خلال فعالية ’رولور كلاسيك 2017‘ المقامة في مبنى ’فيكتوريا هاوس‘ في العاصمة البريطانية لندن. ومع إنتاج 107 نسخ فقط من الدراجة، من المرجح أن يكون إصدار’أستون مارتن‘ المحدود من دراجة ’فاسيناريو.3‘ بمثابة مشهد نادر على الطرقات، ولكنه سيكون دون أدنى شك موضع إعجاب وطلب كبير من قبل عشّاق الدراجات الهوائية. من جانبه، أبدى السيد ماركوس ستورك ثقةً كبيرةً بأن هذا التعاون سيرسي معاييراً جديدةً كلياً، حيث قال: “أعتقد بأن هذه الدراجة هي أفضل دراجة هوائية صنعت على الإطلاق مع اسم شركة سيارات فاخرة مثل ’أستون مارتن‘ على هيكلها”.